الرأي الحر - Free opinion لمراسلة المدير العام aboibapress@hotmail.com
الرأي الحر - Free opinion لمراسلة المدير العام aboibapress@hotmail.com
الرأي الحر - Free opinion لمراسلة المدير العام aboibapress@hotmail.com
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

الرأي الحر - Free opinion لمراسلة المدير العام aboibapress@hotmail.com


 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلالمنشوراتدخولأحدث الصور
موقع صحيفة الفواصل السورية



صحيفة شاملة غير سياسية نعتمد على الجرأة
نلامس معانات المواطنين ونعالجها بايصال شكاويهم للمعنيين
ونعتمد بسرعة نقل الحدث بمصداقية وبدون تحيذ بعيدآ عن السياسة

http://www.alfwasel-sy.com/


 

 صما البردان" أجمل المواقع الأثرية الصغرى في "حوران"

اذهب الى الأسفل 
+2
رشاالحب
لارا
6 مشترك
كاتب الموضوعرسالة
لارا
عضو برونزي
عضو برونزي



اسم دولتي :
  • سوريا

انثى
عدد الرسائل : 102
العمر : 43

صما البردان" أجمل المواقع الأثرية الصغرى في "حوران" Empty
مُساهمةموضوع: صما البردان" أجمل المواقع الأثرية الصغرى في "حوران"   صما البردان" أجمل المواقع الأثرية الصغرى في "حوران" I_icon_minitimeالخميس أكتوبر 09, 2008 1:16 pm

قنطرتان حجريتان هي ما تبقى من بناء قديم لمعبد أو كنيسة بيزنطية في قرية "صما البردان" جنوب شرق "صلخد" 12 كم، وتضم القرية حتى تاريخه، بقايا العديد من الأبنية التاريخية: "بيزنطية"، و"رومانية" و"الأبراج النبطية".



ولعل أغرب ما في هاتين القنطرتين اللتين عُرفت بهما في المحافظة بـ"أم القناطر"، أنهما على تحديهما لعوامل الزمان وصمودهما في وجه مدافع العثمانيين والفرنسيين، فإن طفلاً صغيراً يستطيع أن يهز أياً منهما، فتبدو ظلال القنطرة منهما وهي تتراقص على إسفلت الشارع، حتى يخيل للعابر أنها ستنهار فوراً.

مديرية آثار السويداء التي قامت خلال العام الماضي 2007 بإعادة قفل إحدى القنطرتين إلى مكانه، بعد أن اصطدمت به آلية ثقيلة، أكدت- على لسان المهندس "وسيم الشعراني" مدير الآثار- أنها ستتابع العمل للكشف عن أجزاء تحت الأرض للكنيسة حالما تنجز الدراسة الأثرية للموقع.

بين الأمس واليوم!!

القرية القديمة التي باتت اليوم جزءاً من نسيج البناء العصري حيث يقطنها قرابة /4000/، يتعانق في بيوتها سحر الماضي ونضرة الحاضر، وللمفارقة نعرض بعض صور الماضي، أي قبل أن تسكن القرية بشكل دائم، حيث كانت تستوطن بشكل مؤقت خلال موسمي الزرع والحصاد، وصور اليوم مع الإشارة إلى ما عانته آثار القرية، من عوامل الزمن!!

eSuweda التقت الأستاذ "كمال الشوفاني" ضمن جهوده الهامة، في التعريف بآثار المحافظة، حيث صدر له ترجمة وتحقيق لـمذكرات "غيرتورد بل في جبل العرب" وقد تحدث الشوفاني في هذا اللقاء عن أهمية القرية، خاصة خلال الفترة المسيحية، استناداً إلى كتاب "العمارة القديمة في سورية" لمؤلفه "هوارد كروسبي باتلر"، "القسم الأول– سورية الجنوبية- الجزء الثاني".

تضمن الكتاب أن آثار هذه البلدة هي من أجمل ما وجد في "المواقع الصغيرة" في جنوبي "حوران" وقد وجدت نقوش تشهد على قدم الموقع أحدها باللغة "النبطية" يسجل بناء بعض الصروح في عهد الملك "ماليكوس" (مالك) وآخر باللغة "الإغريقية" يظهر أن البلدة
قد ازدهرت في القرنين الثاني والثالث بعد الميلاد وتثبت الأبنية المسيحية بطرزها أنها كانت موقعاً هاماً في القرنين الرابع والخامس الميلادي.

"الكنيسة"

جاء في ترجمة الكتاب: هي البناء المميز هنا!.. واحد من أروع المباني بكل تفاصيله في كل أنحاء حوران، إنه بناء مربع (المخطط) بقنطرتين عرضيتين ومحراب نصف دائري يبرز نحو الشرق، والبناء على الأغلب كان كنيسة، الجدران الخارجية وجدران المحراب أزيلت تماماً حتى مستوى أعلى القناطر، حيث ردمت الأجزاء الباقية من الجدران، علماً أن القنطرتين لا تزالان في موضعهما الأصلي، وقد بنيتا بفاصل ثلاثة أمتار بين القنطرة والأخرى وهي المسافة نفسها بين كل جدار والقنطرة القريبة منه، يبلغ باع كل قنطرة عشرة أمتار، وقد استخدم ما لا يقل عن 35 (لبنة) حجراً في بناء كل قنطرة، ويقل حجم كل واحدة كلما اتجهنا باتجاه أعلى القنطرة (القفل)، تتألف كل لبنة بالتناوب من حجر منفرد وحجرين معاً يظهران الالتحام العمودي لسطح القنطرة الأدنى، وكل لبنة مرتبطة بمجاورتها بوصلة مرفقية (على شكل مرفق) كما يتضح في المخطط، فاللبنات التي تجاور كتف العقد، تمتد إلى الخلف وتأخذ شكلاً أفقياً لتوازي أحجار المداميك المجاورة للقنطرة وتصبح جزءاً منها، يلاحظ أن مداميك المثلثين المحيطين بالقنطرة من الأعلى، قد اختلفت تماماً باستثناء جزء من إحداها مازال معظمه قائماً، لا يوجد أي دعامة لأي من القنطرتين في هذه النقطة، إن تاج قاعدة القنطرة المنحوت بعناية، يعود بلا شك إلى "الفترة المسيحية" في "حوران"، والعمل على الحجر قد نفذ بتقنية عالية. ولا أتردد بالقول (المؤلف): إن البناء يعود إلى بدايات القرن الرابع الميلادي.

المباني السكنية

بين خرائب الأبنية السكنية في "صما"
هناك أمثلة على بيوت ضخمة، أربعة منها لها أبراج، منها اثنان محفوظان بحالة جيدة، أما الآخران فمهدمان.

إن الأجزاء الشمالية من البرجين المحفوظين والمحاذيين للكنيسة متصل كل منهما بمنزل، بجوار البرج الأول، إلى الشمال هناك حجرة كبيرة بقناطر باتجاه الشرق وتحتها إسطبل منخفض السقف. أمام المنزل من جهة الشمال يوجد فناء وبناء ضيق متطاول من طابقين بغرفتين، في كل طابق!..

لقد بني البرج بحجارة صفت بعضها قرب بعض بشكل جميل، والقناطر ودعائمها في الداخل نفذت بدقة عالية، ويصف باتلر زيارته بقوله: كان المنزل مسكوناً عندما زرت المكان ولهذا تعذر علي إجراء القياسات.

أما "البرج الثاني" الذي تدل عليه الصورة المنشورة جانباً، فقد بني على سور البلدة على امتداد منزل طويل ضيق بطابقين، كل منهما بغرفتين، في النهاية الغربية منه، بناء من طابقين بغرفتين بقناطر في كل طابق، تتجهان شمالاً وتطوقان جانباً من فناء مربع، الجانبان الآخران للفناء، يشغلهما بناءان منخفضان متطاولان، يعتقد أنهما كانا إسطبلان، هناك بعض السواكف المزخرفة في بيوت صما ولكنها جميعها ليست في مكانها الأصلي (منقولة).

النقوش

وهي (بلاطات حجرية تحمل نقوشاً)، فقد وجد بين الخرائب وسط البلدة، حجر مبني في جدار حديث، ترجمه "فتزشتاين ووانتغو" إلى لغته، ولكن الحجر الذي لم يزل موجوداً والحمد لله، لم يجد بعد من يترجمه إلى العربية؟!

كما يشير الكتاب إلى (ساكف): يحمل العبارة التالية: (تبردوس ماريون بن فارق أقام هذا كقبر له ولأولاده في عام 169 ميلادي!)

والترجمة عن: "إينو ليثمان"، "دافيد ماغي"، "دوان ريد ستيوارت"، "الكتابات الإغريقية واللاتينية في سورية"- "ليدن" 1910 ص 106-107.

أخيراً.. ليست قرية "صما البردان" ولا عشرات
المواقع غيرها، إلا جزءاً من عشرات المواقع غير المدروسة أو المكتشفة والتي تنتظر من يزيل عنها غبار الإهمال ويبعث فيها الحياة، لتكون مراكز جذب ثقافي وسياحي إلى جانب المواقع المؤهلة في مدن "السويداء" و"صلخد" و"شهبا"، وفق منظور عصري، يعيد الحياة للمدينة القديمة، فآثار محافظة السويداء، متحف في الهواء الطلق.. فهل نترك الزمن يكمل دورته؟ أم إن لدى مديرية الآثار، خطة لإنقاذ ما يمكن إنقاذه من هذه المواقع التي يقدر عددها بحوالي 400 موقع، قبل أن يكمل الزمن دورته، فلا يبقى لنا إلا الصور التي تركها لنا المستشرقون والرحالة في مخطوطاتهم لتبعث فينا الأسى، فنعيد الوقوف على أطلالها لنتلو المراثي؟!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رشاالحب
عقيد ركن
عقيد ركن
رشاالحب


اسم دولتي :
  • سوريا

انثى
عدد الرسائل : 578
العمر : 43
المهنة : صحافة

صما البردان" أجمل المواقع الأثرية الصغرى في "حوران" Empty
مُساهمةموضوع: رد: صما البردان" أجمل المواقع الأثرية الصغرى في "حوران"   صما البردان" أجمل المواقع الأثرية الصغرى في "حوران" I_icon_minitimeالجمعة أكتوبر 10, 2008 11:30 am

شكرآ مدام لارا على هذا الليل السياحي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الليث
لواء
لواء
الليث


اسم دولتي :
  • سوريا

ذكر
عدد الرسائل : 874
العمر : 53
المهنة : طبيب نسائية

صما البردان" أجمل المواقع الأثرية الصغرى في "حوران" Empty
مُساهمةموضوع: رد: صما البردان" أجمل المواقع الأثرية الصغرى في "حوران"   صما البردان" أجمل المواقع الأثرية الصغرى في "حوران" I_icon_minitimeالثلاثاء أكتوبر 14, 2008 1:40 pm

أختي لارا لايكون هي دعايه وأنت قبضانه ثمنها فهميني ومابخبر حدى

بس بشرط بدي نصف ثمن الدعايه وفقك الله مدام لارا أخوك الليث
[b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أيمان المغربية
مساعد مراقب بالمنتدى



اسم دولتي :
  • المغرب

انثى
عدد الرسائل : 1115
العمر : 47
المزاج : سعيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــدة جداااا

صما البردان" أجمل المواقع الأثرية الصغرى في "حوران" Empty
مُساهمةموضوع: رد: صما البردان" أجمل المواقع الأثرية الصغرى في "حوران"   صما البردان" أجمل المواقع الأثرية الصغرى في "حوران" I_icon_minitimeالسبت مايو 16, 2009 3:20 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مريانا
عضو شرف مميز

عضو شرف مميز
مريانا


اسم دولتي :
  • سوريا

انثى
عدد الرسائل : 1595
العمر : 53
المهنة : موظفة
المزاج : عاشقة للحياة

صما البردان" أجمل المواقع الأثرية الصغرى في "حوران" Empty
مُساهمةموضوع: رد: صما البردان" أجمل المواقع الأثرية الصغرى في "حوران"   صما البردان" أجمل المواقع الأثرية الصغرى في "حوران" I_icon_minitimeالجمعة مايو 29, 2009 9:00 pm

شكرا جزيلا على المعلومات عزيزتي لارا
لم اكن اعرف شيئا عن هذا الموقع الاثري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
برهان
نور المنتدى ورحيقه
نور المنتدى ورحيقه



اسم دولتي :
  • سوريا

ذكر
عدد الرسائل : 1
العمر : 43

صما البردان" أجمل المواقع الأثرية الصغرى في "حوران" Empty
مُساهمةموضوع: شكرا على المعلومات المهمة   صما البردان" أجمل المواقع الأثرية الصغرى في "حوران" I_icon_minitimeالأربعاء مارس 17, 2010 11:09 am

رشاالحب كتب:
شكرآ مدام لارا على هذا الليل السياحي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
صما البردان" أجمل المواقع الأثرية الصغرى في "حوران"
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» الرئيس السوري بشار الأسد لـ "نيويوركر"الامريكية الطائرات والأسلحة الحديثة لن تحمي "إسرائيل"‎
» علماء دين لبنانيون يتهمون برنامج " لول" الفكاهي للنكات بترويج "الفحش"
» ما حُـكم استخدام لفظ " سيدي" و "سيدتي" ؟
» مدنة ماري الأثرية في دير الزور
» ما معنى " حسبي الله ونِعم الوكيل " ، وهل يُدعى بها على الظالِم ؟

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الرأي الحر - Free opinion لمراسلة المدير العام aboibapress@hotmail.com :: المنتدى الترفيهي و الثقافي :: منتدى السياحي-
انتقل الى: